المغرب يعترض على تعيين مقرب من وزير الداخلية الإسباني في سفارة مدريد بالرباط

المغرب يعترض على تعيين مقرب من وزير الداخلية الإسباني في سفارة مدريد بالرباط

الصحراء الإخبارية

اعترض المغرب على تعيين خوان إنريكي تابوردا ألفاريز، بسبب ارتباطه بجهاز الاستخبارات الإسبانية، في منصب رئيس الأمن الجديد في السفارة الإسبانية بالرباط.

وبحسب تقارير دولية، فقد أعرب المغرب للإسبان بطريقة غير رسمية أن خوان إنريكي تابوردا “ليس البروفايل” المناسب لشغل المنصب، في رسالة قالت الصحيفة إنها وجهت لوزير الداخلية الإسباني فيرناندو غراندي مارلاسكا.

وبدلا عن ذلك ، فضّل المغرب ضابط شرطة من مفوضية المعلومات العامة، في إشارة من المغرب إلى أن “ألفاريز” غير مرغوب فيه في سفارة جارة الشمالية بالعاصمة الرباط، في موقف ترى فيه إسبانيا فصلا جيددا من فصول التوتر بين البلدين.

يُذكر أن الرباط ومعها مدريد تجاوزتا حالة التوتر التي طبعت العلاقات الثنائية بين البلدين لزهاء سنة من الزمن، بسبب استقبال إسبانيا زعيم جبهة البوليساريو الوهمية إبراهيم غالي على أراضيها بهوية وجواز سفر مزورين؛ وهو الوضع الذي أزعج الرباط ودفعها إلى استدعاء السفيرة كريمة بنيعيش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.